الخرج : لأول مرة أربع محاميات سعوديات يحصلن على ترخيص المحاماة - صحيفة سبق الخرج
الإثنين 6 ربيع الأول 1438 / 5 ديسمبر 2016




الأخبار اخبار اون لاين › الخرج : لأول مرة أربع محاميات سعوديات يحصلن على ترخيص المحاماة

الخرج : لأول مرة أربع محاميات سعوديات يحصلن على ترخيص المحاماةاربع محاميات سعوديات
سبق الخرج - الرياض

حصلت المحاميات بيان زهران،جيهان قربان،سارة العمري،أميرة القوقاني
على ترخيص مزاولة المهنة من وزارة العدل بالرياض , ليسجلن أول سعوديات يحصلن على مثل هذا الترخيص
بعد سنوات طويلة من المخاطبات والمطالبات عبر السبل النظامية، قامت بها نخبة من القانونيات السـعوديات
منهن الأربع اللواتي حصلن أمس على رخص العمل بمهن المحاماة.

و أوضحت المحامية أميرة عبد الله قوقاني أنها سافرت إلى الرياض صباحا وهي تحمل أحلامها بمستقبل جديد في مجال المحاماة، وأنها عادت ظهر اليوم نفسه، بعد أن تسلمت في دقائق معدودة رخصة مزاولة المهنة، وقالت بحسب "الوطن" إنها لم تجد أي صعوبات لدى تقدمها بأوراقها النظامية لطلب الحصول على رخصة المحـاماة، وذكرت أن الأمر لم يتجاوز ربع ساعة فقط، وأن الإجراءات الروتينية لدى قسم المحاماة في وزارة العدل، تمت بسلاسـة وبسـاطة، مشيرة إلى أن الوزارة تسلمت كامل أوراقها وتقبلتها في حينها، وتضمنت خبرات العمـل، والشهادات العـلمية، والدورات التـطويرية القانونية التي حصلت عليها.

وقالت قوقاني إنها حاصلة على بكالوريوس أنظمة من جامعة الملك عبدالعزيز بجدة من العام 2008م، وأنها من الدفعة الثانية من خريجات القانون، وقالت إن خبرتها في العمل في مجال المحاماة تجاوزت الخمسة أعوام، وإنها كانت تعمل طوال تلك الفترة لدى مكتب المحامي نزيه عبدالله موسى، وإن المكتب قام بتسجيلها لدى التأمينات الاجتماعية منذ اليوم الأول لعملها، مشيرة إلى أنها تسلمت وعالجت قانونيا ملفات بعض القـضايا العمالية وقضايا السجلات التجارية للشركات، وتأسيس الشركات وغيرها.

وأضافت أنه بحصولها على الرخصة سيتاح لها المسمى النظامي الذي تستحقه، وهو محامية، وليس وكيلة شرعية، كما كان يطلق عليها سابقا، وسيتاح لها حاليا أن تكون محامية لعدد غير محدود من الموكلين، بينما في الـسابق، لم يكن مـتاحا لها ذلك إلا بمسمى وكيلة شرعية وبحد أقصى ثلاث وكالات شرعية.

وأكدت قوقاني أن أمر الترافع أمام قضاة المحاكم، كان متاحا ومشرعا في السابق، ولم تواجه القانونيات في السابق أي مشكلة، ولم تكن الرخصة مانعا للترافع في القضايا، إلا أن الترافع كان باعتبارها وكــيلة شرعية وليس كمحامية.

وذكرت أنها تود الاستمرار في مكتب المحامي زهير عبدالله موسى، إلا أنها ستتجه لفتح مكتب محاماة خاص بها، في أقرب فرصة ممكنة.
تعليقات تعليقات : 0 | إهداء إهداء : 0 | زيارات زيارات : 1717 | أضيف في : 12-03-1434 01:38

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google


تقييم
1.00/10 (5 صوت)


جميع الحقوق محفوظه لـ صحيفة سبق الخرج